الأربعاء، 15 يوليو، 2009


لجنة دعم و مساندة المعتقلين السياسين بمراكش- زاكورة
بيــان تنديــدي
يوم الخميس 09 يوليوز 2009 قال القضاء المغربي كلمته في حق ابنائنا بتوزيع 24 سنة نافدة وغرامة 60 الف درهم بغرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمراكش بعدما قضوا 14 شهرا بدون محاكمة داخل سجن بولمهارز:४
4 سنوات نافدة لمراد الشويني وسنتان سجن نافدا لزهرة بودكور وباقي رفاقها التسعة حيث تميزت الجلسة بالحضور المكتف لكل اصناف القمع العلني والسري داخل القاعة او ببهو المحكمة ومحيطها وحضور اغلب العائلات وبعض رفاق الطلبة المعتقلين وقد دامت جلسة المحاكمة زهاء 4 ساعات قدم خلالها المحامون مرافعة متميزة حيث اكدوا ان الملف خال من الحجج والقرائن وان المحاكمة هي سياسية بامتياز
।- اننا كلجنة دعم ومساندة المعتقليين السياسين بمراكش واستحضارا لجميع المحطات النضالية وما يحاك ضد ابنائنا من مؤامرة نعلن للرأي العام المحلي والدولي ما يلي :
* ادانتنا للمحاكمة الجائرة والصورية في حق المعتقليين السياسيين والتي تدكرنا بسنوات الجمر والرصاص ।
* مطالبتنا باطلاق سراح المعتقليين بدون قيد او شرط।
* عزمنا القوي على مواصلة النضال من اجل حقهم في الحرية والمحاكمة العادلة।
* اشادتنا بالمجهودات الجبارة لهيئة الدفاع عن الطلبة المعتقليين خلال جميع اطوار المحاكمة
* دعوتنا كافة القوى الحية بالبلاد الى الدعم والمساندة حماية لحياة المعتقليين السياسيين ।

ليست هناك تعليقات: