الخميس، 12 نوفمبر، 2009

المعتقلون السياسيون (مجموعة زهرة بودكور) . السجن المحلي بولمهارز بمراكش

بــــــــــــــــــــــــــــــــلاغ رقم 2

انطلاقا من كوننا مناضلين مسؤولين نتبنى أسلوب الحوار والنقاش في نضالنا من أجل تلبية مطالبنا حاولنا ومنذ بداية شهر يوليوز الماضي إعادة لفت انتباه إدارة السجن إلى وضعنا الكارثي داخله، والذي لا تتوفر فيه أدنى شروط العيش، وذلك عن طريق تمكيننا من ملف مطلبي شامل يحدد مطالبنا ومشاكلنا بالتفصيل، وعن طريق طرقنا لباب مدير السجن من أجل الحوار حوله، إلا أنه وفي الوقت الذي كنا ننتظر فيه من إدارة السجن استثمار الوقت في تدارس مطالبنا ومحاولة إيجاد حل لمشاكلنا، فوجئنا بمدير السجن يسد باب الحوار في وجهنا مبديا عدم استعداده لفتح أي نقاش يخص ملفنا المطلبي.

فباستثناء بعض التجاوب الذي لمسناه في نائب المدير حول بعض الإشكالات المتعلقة بالدراسة والتي لا تتعلق بإدارة السجن بشكل مباشر.

ليبقى العنوان العريض هو سد باب الحوار في وجهنا خصوصا عندما يتعلق الأمر بإشكالات تتمحور بشكل مباشر حول وضعيتنا داخل السجن، لذلك فنحن نحمل كامل المسؤولية فيما ستؤول إليه الأوضاع إلى النظام القائم وإلى إدارة السجن، خصوصا وأننا على مشارف الدخول في برنامج نضالي يتضمن مجموعة من الأشكال النضالية .

عن المعتقلين السياسيين (مجموعة زهرة بودكور) . السجن المحلي بولمهارز



ليست هناك تعليقات: