الاثنين، 29 يونيو، 2009

بلاغ
تحت شعار : " العيش بكرامة او الموت بكرامة "يخوض المناضل عبد الكبير الباهي اعتصاما مفتوحا امام مقر " المجلس الاستشاري لحقوق الانسان " بالرباط يوم الخميس 14\05\2009 الدي يصادف الدكرى الاولى لانتفاضة الطلاب بمراكش أي اليوم الدي تم الالقاء به من طرف قوات القمع ( القوات المساعدة ، السيمي ... ) من الطابق الرابع بالحي الجامعي مراكش ترتب عنه كسر خطير على مستوى العمود الفقري ।و يخوض عبد الكبير اعتصامه هدا و كفنه في يده صارخا في وجه جلاديه " اما ان اعيش بكرامة او اموت بكرامة " ।و دلك من اجل المطالبة بحقه في العلاج و العيش الكريم ، وكدا اطلاق سراح والده المعتقل بسجن "لكحل" بمدينة العيون و ارجاعه لوظيفته المتواضعة التي يعيل من خلالها اسرة الباهي خصوصا التكفل بعلاج ابنه من 14 ماي 2008 الى حدود الان ।فمناشدة الى كافة الشرفاء في هدا الوطن تبني قضية هدا المناضل في صفوف الاتحاد الوطني لطلبة المغرب الدي كان دنبه الوحيد هو الدفاع عن حق ابناء الشعب في تعليم مجاني .

ليست هناك تعليقات: