الأربعاء، 2 يوليو، 2008

بـــــــيـــــــــــــان الهيئة الوطنية للتضامن مع الطلبة المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين

الهيئة الوطنية للتضامن مع الطلبة المعتقلين بمراكش
وكافة المعتقلين السياسيين

http://insadem.blogspot.com/

بـــــــيـــــــــــــان

تعرضت الوقفة الاحتجاجية التي دعت إلى تنظيمها الهيئة الوطنية للتضامن مع الطلبة المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين مساء يوم الثلاثاء 01 يوليوز 2008 من أجل المطالبة بإنقاذ أرواح الطلبة 18 المضربين عن الطعام بسجن بولمهارز بمراكش وإطلاق سراحهم وسراح كافة المعتقلين السياسيين لهجوم قمعي وحشي أصيب على إثره مجموعة من المناضلين والمناضلات، المشاركين في الوقفة بجروح وتوعكات وكدمات، ونقل على إثرها مناضلين إلى المستشفى قصد تلقي الإسعافات الأولية.

إن الهيئة الوطنية للتضامن مع الطلبة المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين، وبعد تدارسها في اجتماعها المنعقد يومه الثلاثاء 01 يوليوز 2008 لوقائع وخلفيات وأبعاد هذا الهجوم القمعي، تعلن للرأي العام الوطني والدولية ما يلي:
1. تسجل عدم احترام السلطات للتدابير والإجراءات القانونية التي يتعين اتخاذها قبل الهجوم القمعي على المناضلين والمناضلات المشاركين في الوقفة.
2. تحيي صمود واستماتة المناضلين والمناضلات في دفاعهم السلمي عن حقهم في الاحتجاج وإصرارهم على إنجاح الوقفة الاحتجاجية رغم ما تعرض له من قمع وحشي.
3. تدين وبشدة الهجوم القمعي الوحشي على المشاركين والمشاركات في الوقفة الاحتجاجية السلمية، وتطالب بفتح تحقيق في وقائعه ومساءلة كافة المتورطين في ارتكابه عن أفعالهم الإجرامية.
4. تعتبر أن هذا الهجوم القمعي يدخل في إطار استمرار تصاعد مسلسل التضييق على الحريات العامة ببلادنا.
5. تعبر عن تضامنها مع كافة ضحايا انتهاكات سياسة التضييق على الحريات العامة المنتهجة من طرف الدولة ببلادنا من نشطاء نقابيين وحقوقيين وجمعويين وعمال وطلبة وصحافيين ومعطلين ومواطنين، وتطالب بإطلاق سراح كافة المعتقلين بسبب نشاطهم الحقوقي والجمعوي والنقابي والصحافي والإحتجاجي أو بسبب التعبير عن آرائهم أو دفاعا عن حقهم في الشغل، وإيقاف المتابعات القضائية في حق المتابعين.
6. تدين انتهاكات وخروقات حقوق الإنسان المرتكبة من طرف سلطات الأمن في حق سكان مدينة إيفني، وتطالب بفتح تحقيق مستقل ونزيه في وقائعها، ومساءلة كافة المتورطين في ارتكابها، وجبر أضرار الضحايا الفردية والجماعية الناتجة عنها، وتعلن تضامنها مع كافة الضحايا وتطالب بإطلاق سراح كافة والموطنين والمناضلين المعتقلين، وإيقاف المتابعات القضائية في حق المتابعين.
7. تعلن للرأي العام الوطني والدولي على استمرار الهيئة في مواصلة برنامجها النضالي التضامني مع الطلبة 18 المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين.
8. تدعو السلطات المعنية إلى الاستجابة للمطالب المشروعة للطلبة المعتقلين المضربين عن الطعام بسجن بولمهارز بمراكش منذ 11 يونيو 2008 وتحملها مسؤولية كافة العواقب الوخيمة التي ستترتب عن استمرار الإضراب عن الطعام .
9. تؤكد مطلبها بإطلاق سراح الطلبة المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين.
10. تجدد نداءها إلى كافة الهيئات والفعاليات الديمقراطية ببلادنا إلى العمل على تأسيس لجن محلية للتضامن مع الطلبة المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين بالمدن والمناطق.
11. تناشد كافة الهيئات والفعاليات الديمقراطية على المستوى الدولي إلى التضامن مع الطلبة 18 المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين ببلادنا. وإلى دعم نضال القوى الديمقراطية ببلادنا في نضالها ضد استمرار سياسة التضييق على الحريات العامة، ومن أجل فرض احترام حقوق الإنسان.


عن الهيئة
الرباط في 01 يوليوز 2008

هناك 3 تعليقات:

Adil Nadel يقول...

Nous Lançons un appel qui a déjà été lancé pour secourir nos camardes basistes militants et militantes Voei Démocratique Basites (Marxsite-léninistes) l'identité politique est primordiale, ce qui permet également un front large et non récupérateur contre la répression du régime fasciste.
Militants du Collectif des Militants du Maroc de l'immiggration d'Action et de lutte

a.ghani;kabbaj يقول...

Que dire quand je sens les mêmes souffrances et violations que subissent ces jeunes militants, G 18 de détenus politiques de Marrakech? Le Système politique Makhzen ne changera jamais ses pratiques despotiques et de violations des Droits Humains du citoyen/citoyenne marocains. L'Instance Equité et Récociliation s'avère qu'elle n'était que parure pour redorer le blason de ce Système. Que les vraies forces démocratiques doivent opérer une coupure avec ce Système Makhzen et ouvrir, avec l'action du peuple, une option de changement réellement démocratique qui élaborera L'Etat de Droit et la Société démocratique au Maroc.
Abdelghani Kabbaj

عسو الخطابي يقول...

salutations révolutionnaires à tous


camarade adil, j'ai trdauit l'appel de votre comité envue de le défuser en arabe, mais j'ai rencontré un petit problém consernant la traduction du nom du comité que j'ai traduit comme suit تجمع المناضلين المغاربة في المهجر للعمل و النضال
veuillez m'indiqué si c'est la traduction exacte pour que je le défuse.
cordialement.
mon adresse e_mail en attente de votre réponse: assoulkhttabi@ymail.com