الأحد، 20 يوليو، 2008

الهيئة الوطنية للتضامن مع الطلبة المعتقلين بمراكش وكافة المعتقلين السياسيين ,


عائلات المعتقلين السياسيين بمراكش تتحرك في اتجاه مدينة الرباط لاتخاذ أشكال نضالية تصعيدية لإنقاذ حياة أبنائها المضربين عن الطعام لمدة 41 يوما بعد الصمت الرهيب والمبيت الذي تتعاطى به الدولة المغربية مع مطالب الطلبة المعتقلين بمراكش قررت عائلات المعتقلين النزول إلى مدينة الرباط لاتخاذ سلسلة من الأشكال الاحتجاجية من اجل إنقاذ حياة أبناءها المعتقلين والمضربين عن الطعام منذ 11 يونيو 2008 وفي هذا السياق سوف يتم استقبال العائلات من طرف مناضلي الهيئة الوطنية يوم الاثنين 21 يوليوز 2008 على الساعة الحادية عشر صباحا بمقر الاتحاد المغربي للشغل . لذا ندعو كافة المناضلات والمناضلين الى الحضور المكثف من اجل التضامن مع العائلات.

ليست هناك تعليقات: